جهاز حماية وتنمية البحيرات والثروة السمكية

الأخبار
"اللواء الحسين فرحات يلتقي محافظ مطروح على هامش زيارته لمواقع الإنتاج بالمحافظة"..
"للمرة الثانية .. استكمال عمليات الحصاد السمكي بمزرعة المنزلة السمكية لعام ٢٠٢٤ "..
"استكمالًا لموسم الحصاد .. جهاز حماية وتنمية البحيرات يعلن افتتاح المرحلة الثانية من موسم الصيد لهذا العام في مزرعة برسيق السمكية بالبحيرة"
"لتطبيق الأبحاث العلمية ومعرفة آليات العمل وتحفيز الباحثين" المدير التنفيذى يعقد إجتماعه الأول بالباحثين
اعلان هام: مسابقة استدامة تربية الأحياء المائية لصغار مزراعى الأسماك
"جهاز حماية وتنمية البحيرات يعلن إزالة ٥ حالات للتعدي على أملاك الدولة بدمياط"..
"جهاز حماية وتنمية البحيرات يعلن افتتاح المرحلة الثانية من موسم الصيد لهذا العام في مزرعة الزاوية السمكية بكفر الشيخ"..
"خلال لقائه مع رئيس جهاز شئون البيئة .. المدير التنفيذي لجهاز حماية وتنمية البحيرات يستعرض أعمال تطوير بحيرة البرلس"..
المدير التنفيذى يواصل إجتماعاته الدورية بمديري العموم و رؤساء المناطق لإستعراض التكليفات الخاصة بالإدارات و المناطق...
"بالتنسيق مع محافظة البحيرة .. جهاز حماية وتنمية البحيرات يعلن استمرار حملة الإزالات للمزارع السمكية المخالفة بنطاق مركز كفر الدوارالبحيرة

شارك أمس الأستاذ الدكتور صلاح الدين مصيلحي رئيس مجلس ادارة جهازحماية وتنمية البحيرات والثروة السمكية في الورشة الختامية لمشروع استخدام تكنولوجيا المناخ الصديقة للبيئة في الاستزراع المائي المعروف (أكليسات) ، التي نظمها المركز الدولي للأسماك بحضور كافة ممثلي قطاع الثروة السمكية في مصر على رأسهم المعمل المركزي لبحوث الثروة السمكية بالعباسة أحد شركاء المشروع في مصر ، بالإضافة إلى ممثلين عن الجامعات المصرية والمراكز البحثية وعدد من أصحاب المزارع والمفرخات الخاصة ومصانع الأعلاف وصغار المزارعين وبائعات الاسماك من محافظات البحيرة وكفر الشيخ والشرقية والفيوم ، كما تم بث الحدث عبر تقنية الفيديوكونفرانس ، حيث شارك شركاء المشروع من دولة أريتريا (ممثلين عن وزارة الموارد البحرية)، من إثيوبيا (ممثلين عن كلية الثروة السمكية بجامعة باهر دار).

افتتحت الورشة بكلمات افتتاحية بدأها الدكتور أحمد نصر الله مدير المركز الدولي في مصر ، حيث أكد على أن المركز سعى من خلال رؤيته وإيمانه بتطوير القطاع إلي زيادة الإنتاجية وتحسين جودة المياه من خلال الأنظمة المختلفة والتي أجرى عليها المركز عددًا من التجارب البحثية بداخل مقره ، تلى ذلك كلمة الدكتور ريتشارد أبيلا الخبير التقني ومنسق المشروع من جهة (الإيفاد) -الجهة الممولة للمشروع- حيث وضح أنه تم وضع مفهوم أكليسات مع الاعتراف بأن تربية الأحياء المائية تلعب دورًا محوريًا في تلبية الطلب العالمي المتزايد على المأكولات البحرية ، بينما تواجه أيضًا تحديات بيئية واجتماعية واقتصادية كبيرةر، حيث سعى المشروع إلى تطوير تقنيات واستراتيجيات مبتكرة للتخفيف من الآثار السلبية لتغير المناخ على عمليات تربية الأحياء المائية ، وتعزيز الإنتاجية ، وضمان استمرارية هذه الصناعة الحيوية على المدى الطويل ، ثم تابع الأستاذ الدكتور رفعت الجمل-مدير المعمل المركزي لبحوث الثروة السمكية بالعباسة مشيراً في كلمته إلى الدور الفعال الذي قام به المعمل لبناء القدرات ونقل الخبرة الفنية في مختلف المجالات للعاملين بالقطاع سعياً لنجاح المشروع وتحقيق أهدافه.

ألقى مصيلحي الضوء في كلمته على النتائج التي تحققت من خلال المشروع مدفوعًة بالجهود الجماعية للعلماء والباحثين وخبراء الصناعة وواضعي السياسات ، والتي أدت إلى إحداث تطور في قطاع تربية الأحياء المائية والتصدي للتحديات الملحة التي يفرضها تغير المناخ ومهد الطريق لممارسات تربية الأحياء المائية المستدامة والمرنة واستكشاف كل الإمكانات والتقنيات المتطورة واستغلالها من خلال التجارب والتعاون المكثف والنجاح في تطوير وتنفيذ مجموعة من تقنيات الاستزراع المائي الذكية مناخياً التي أسفرت عن نتائج ملحوظة ، منها تطوير أنظمة مراقبة ونمذجة تنبؤية متقدمة من خلال الاستفادة من أحدث أجهزة الاستشعار وتحليلات البيانات والذكاء الاصطناعي ، حيث تتيح هذه الأنظمة المراقبة في الوقت الفعلي لمعايير جودة المياه والظروف البيئية وسلوك الأسماك علاوة على ذلك ، ركز أكليسات على تطوير تركيبات الأعلاف المبتكرة ، والتي تلعب دورًا محوريًا في تربية الأحياء المائية المستدامة حيث تم إجراء بحث مكثف لتحديد مكونات العلف البديلة التي تقلل الاعتماد على مسحوق السمك وزيت السمك ، وبالتالي تخفيف الضغط على مخزون الأسماك البرية من خلال دمج مكونات جديدة مشتقة من مصادر مستدامة ، مثل الطحالب والحشرات مما يمثل هذا علامة بارزة في تعزيز الاقتصاد الدائري داخل قطاع الاستزراع المائي.

بالإضافة إلى التطورات التكنولوجية ، أعطت أكليسات الأولوية لبناء القدرات ونقل المعرفة ، من خلال التعاون مع المجتمعات المحلية وصغار المزارعين وأصحاب المصلحة في الصناعة ، حيث سهّل المشروع نشر أفضل الممارسات واعتماد تقنيات تربية الأحياء المائية الذكية مناخياً عبر المناطق.


لقد مكنت برامج التدريب وورش العمل ومنصات تبادل المعرفة الأفراد من تبني ممارسات تربية الأحياء المائية المستدامة ، وتعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية مع الحفاظ على البيئة.

أضاف مصيلحي أن النتائج التي تحققت من خلال مشروع أكليسات هي شهادة على براعة الإنسان وقدرته على الصمود والالتزام الراسخ بمعالجة التحديات الملحة لتغير المناخ حيث مهدت التطورات في أنظمة المراقبة وتركيبات الأعلاف ونشر المعرفة الطريق لعصر جديد من تربية الأحياء المائية المستدامة ، القادرة على تحمل ضغوط المناخ المتغير.

تخلل الورشة بعض العروض التقديمية لانجازات الشركاء في مصر وإثيوبيا وأريتريا ورصد عدد من الدروس المستفادة حيث نجح المشروع علي مدار فترة عمله من مايو ٢٠١٩ وحتي يونيو ٢٠٢٣ في دعم عدد من صغار المزارعين وأصحاب المزارع لتبني أنظمة استزراع متطورة مثل نظامي الاستزراع المائي داخل الاحواض الترابية ونظام الاستزراع السمكي – النباتي التكاملي، كما نجح المشروع في رفع وبناء قدرات عدد من المزارعين العاملين بالقطاع لتبني ممارسات تكنولوجية صديقة للبيئة والمناخ وتدريب أكثر عدد من بائعات الأسماك والعاملين في القطاع من الخبراء علي التصنيع وكافة معاملات ما بعد الحصاد لإنتاج منتجات تعتمد علي عمليات التصنيع وتحد من الهدر وتقلل من مخلفات الأسماك ، كما نجح المشروع بالتعاون مع جهاز حماية وتنمية البحيرات ، وهيئة الصويا الأمريكية في إنشاء عدد ١٨ وحدة إنتاجية من نظم الاستزراع المائي الجارى داخل الأحواض الترابية ، كما نظم المشروع خلال فترة تنفيذه عدد من الزيارات الحقلية لدعم صغار المزارعين ودعمهم تقنياً لتطوير أنظمة الاستزراع التكاملية فأحد ركائز المشروع هو توفير واستغلال المياه فى الأراضي القاحلة والشبه قاحلة التي تتميز بندرة المياه.

كذلك تضمنت فعاليات الورشة ، جلسة نقاشية يسرها الدكتور أحمد نصرالله مدير المركز الدولي للأسماك ، شارك فيها عدد من المستفدين والمستفيدات من المشروع في حوار مع الخبراء والعاملين في القطاع كان من أهم نتائجها الوقوف علي العقبات والتحديات التي تواجه القطاع الخاص والمزارعين وتحد من تطوير انظمتهم نحو أساليب حديثة صديقة للبيئة ، فضلا عن أهم الدروس المستفادة وقصص النجاح التي يمكن أن تساعد في تذليل الصعوبات . كما حرصت مختلف الأطراف علي ابداء عدد من التوصيات التي من شأنها تسريع عجله تنبي النظم المتطورة في مصر وإفريقيا.

وختاماً أكد مصيلحي على أهمية أن نبني على نجاحات أكليسات وأن نواصل الاستثمار في البحث والابتكار والتعاون ، كما يجب أن توجه الدروس المستفادة من هذا المشروع مساعينا المستقبلية لزيادة تعزيز مرونة وكفاءة واستدامة قطاع تربية الأحياء المائية ، كما أكد نصر الله بأن (أكليسات) سعى خلال فترة عمله وخاصة خلال أزمة كوفيد -١٩ إلي ضرورة إنتاج عدد من الأدلة المرجعية والمواد العلمية التي من شأنها توثيق الآثر الذي حققه المشروع فقد صدر عن المشروع ٣ دراسات مرجعية باللغة الإنجليزية تتناول الأوضاع والظروف المختلفة لأنظمة الاستزراع المائي في كلاً من مصر وإثيوبيا وأريتريا ، كما صدر مؤخراً ثلاثة أدلة أحدهما يركز علي طرق تفريخ وإنتاج البلطي النيلي بشمال وشرق إفريقيا ، والأخر علي عمليات تصنيع وتداول أسماك المزارع ، وآخر عن نظام الاستزراع السمكي – النباتي التكاملي.



#جهاز_حماية_وتنمية_البحيرات_والثروة_السمكية #الثروة_السمكية #الأسماك #المصايد #مصيلحي #الاستزراع_السمكي #المفرخات #الأعلاف #تغير_المناخ

المصدر: إعداد : د. دعاء همام مدير عام الإدارة العامة للإتفاقيات والعقود الخارجية
gafrd

جهاز حماية وتنمية البحيرات والثروة السمكية [email protected]

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 300 مشاهدة
نشرت فى 22 يونيو 2023 بواسطة gafrd

رئاسة مجلس الوزراء - جهاز حماية وتنمية البحيرات والثروة السمكية

gafrd
LAKES & FISH RESOURCES PROTECTION & DEVELOPMENT AGENCY (LFRPDA) »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

38,385,850

رئيس مجلس الإدارة

ا . د/ صلاح الدين مصيلحى على 

 

  المدير التنفيذي 
اللواء أ.ح الحسين فرحات

مديرعام الإدارة العامة لمركز المعلومات

المهندسة / عبير إبراهيم إبراهيم